google+ facebook twitter youtube
الرئيسية >> الأخبار

مجموعات الإلتراس المغربية تقرر العودة لمقاطعة المباريات

مجموعات الإلتراس المغربية تقرر العودة لمقاطعة المباريات
25/10/2016 - 21:30

سامي مسرور / بلاغ مشترك لمجموعات الإلتراس المغربية


السلام عليكم.
بلغة السلام و الرقي و الاحترام عادت مجموعات الأولتراس لتكسر صمت وكآبة الملاعب المغربية التي أصابها البكم طيلة الدورات الأربع الأولى من البطولة و الأدوار الأولى من كأس العرش.
عودة طبعها تغيير لأفكار المجموعات التي قامت بنقذ ذاتي شجاع، مع التشبث بفكر الأولتراس الحر ، تغيير اتضح من خلال احترام الجو الجنائزي الحزين الذي طبع مباريات البطولة و الكأس، فقررت المجموعات توحيد اللباس الأسود بكل الملاعب، تعبيرا منها عن عدم قبول قرار المنع الذي طالها، و كذا التعتيم الإعلامي الذي رافق المرحلة الأولى من المقاطعة. خطوة سجلت نجاحا كبيرا بتظافر جهود كافة الجماهير المغربية و عموم المواطنين من طنجة إلى الكويرة.

العودة أيضا كانت ناجحة بكل المقاييس ، بحيث سجلت حضورا جماهيريا كبيرا في مختلف الملاعب و أظهرت بالملموس قوة الأولتراس في الحشد و التنظيم و التأطير على أرض الواقع، و هي قوة إيجابية تصب في خانة الرقي بالمنتوج الكروي المغربي الذي نحرص عليه أكثر من باقي الأطراف، ذلك من باب الغيرة على هذا الوطن الحبيب. واللافت للإنتباه مظاهر التآخي و التضامن بين مجموعات الأولتراس بمختلف ربوع المملكة طيلة الدورتين و ذهاب نصف نهائي الكأس ، حيث لم تسجل و لا حالة انفلات أو شغب واحدة ، و كان هذا خير رد على كل الأبواق و الجهات التي ألصقت تهم الترهيب و الشغب والخروج عن القانون بمجموعات الألتراس.

انضباط و وعي تام من مجموعات الأولتراس ، واجهه ثبات في القمع و الاعتداء على كرامة المواطن المغربي المتمثل في الجمهور، حيث شاهدنا نفس العقلية الغالب عليها الطابع القمعي ، الذي يهدف الى محاربة مجموعات الأولتراس ،بدون تفكير في العواقب الوخيمة على الرياضة المغربية و الأندية الوطنية.

عودة كان الهدف منها إظهار الحق و إزهاق الباطل ، و هو ما حصل ، فتكسرت أسطوانة الإعلام الهشة على مرأى ومسمع الرأي العام ، وتمت إماطة اللثام عن التعتيم اللامهني لسلطة رابعة كان يجب أن تلعب دورها الحيادي بدل إخفاء الحقيقة بشكل مقصود أحيانا ومستفز أحيانا أخرى ، و كان هذا من بين الأسباب الرئيسية لعودتنا للملاعب ، وقد نجحنا كمجموعات في إظهار الحقيقة وفي فضح دنائة المشهد الإعلامي بالمغرب.

في ظل استمرار الوضع على ماهو عليه ، واللامبالاة التي تطال مطالب الأنصار إضافة الى المنع والتضييق على أنشطتها ، فقد قررت مجموعات الأولتراس المغربية ما يلي :

▪العودة لمقاطعة شاملة للمباريات باستثناء مباريات كأس العرش و هذه المرة لأجل غير مسمى.
▪إتخاذ خطوات نضالية تصعيدية مرافقة للمقاطعة الشاملة.
و عليه نطلب من الجميع الإلتزام بهذه المقاطعة و إخلاء المدرجات حتى تحقيق المطالب الخاصة بالمجموعات و التي تعتبر مطالب عادية هذفها الحفاظ والدفاع عن كرامة الجمهور.

وفي الأخير نعلن تضامننا الكامل مع أعضاء أولتراس كاب صولاي الذين تعرضوا للإعتقال التعسفي في المباراة الأخيرة، و نعلن أننا سنقوم بتتبع الملف بالتنسيق مع المجموعة على أرض الواقع .

#الأولتراس_لن_تحل.

comments powered by Disqus